لا تستهينوا بنا .. فالمقاومة تجري في عروقنا .. سنبقى مقاومة !

الخميس، 13 سبتمبر، 2012

سنة العراق تطالب المنظمات الإسلامية بمقاضاة منتج الفلم المسيء للرسول

في هذه الفترة العصيبة التي تكالبت فيها أعداء الله ورسوله صلى الله عليه وسلم من تكرار الإساءات الواحدة بعد الأخرى منذ الرسوم المسيئة حتى ظهر الفلم المسيء للنبي محمد- صلى الله عليه وسلم- والذي قام ببلجة الفلم إلى المصرية أقباط مصر الحاقدين

نطالب نحن سنة العراق بنصرة الرسول صلى الله عليه وسلم فقد طفح الكيل ووجب أن ترتفع أصواتنا عالية وإلا فالسكوت المستمر وتهدئة الإعلام شيء لا نرضاه فقد تقاعست المنظمات في نصرة أفغانستان والعراق وسوريا ولم نجد فعل يفرض احترام العالم لحقوق المسلمين حتى ازداد القتل والتشريد واحتلال بلادنا منذ عشر سنوات ، وهاهو الكاتب والمنتج والمخرج الأمريكي الإسرائيلي في نيويورك ( سام باسيل ) بعمل هذا الفلم ( براءة الإسلام) وفيه كم هائل من الإساءات التي لا يمكن السكوت عليها ، وإن لم نجد تفاعل مسئول فسيكون القادم أسوء من هذا ولا حول ولا قوة إلا بالله ، فقد عرض الكثير على هذا المنتج تحويله إلى فلم سينمائي بكلفة كبيرة وليس فقط فلماً لبضع دقائق.
نطالب بمقاضاة هذا الدعي مع القس الحاقد الأمريكي ( تيري جونز ) المسئول عن حرق المصاحف المؤيد لهذا الفلم فإلى متى ؟
نطالب كذلك من الهيئات الإسلامية في العراق بوقفة حازمة والسماح للتظاهرات الوصول إلى المنطقة الخضراء التي حصنتها حكومة المالكي الصفوية ، وحسبنا الله ونعم الوكيل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق