لا تستهينوا بنا .. فالمقاومة تجري في عروقنا .. سنبقى مقاومة !

الخميس، 27 فبراير، 2014

وثيقة خطيرة تفضح كبار مراجع الرافضة / الجهاد الأكبر هو في القضاء على العرب ومذهبهم





خاص / مدونة سنة العراق
بقم/ آملة البغدادية

أعلاه وثيقة دامغة تدين المرجع السيستاني والشيرازي واليزدي وغيرهم في الغزو على العراق وتمكين الشيعة من الحكم ، وبشكل يهمش كل المكونات الأخرى خاصة أهل السنة، ثم القضاء عليهم كوجود وعقيدة بدعوى إعادة الخلافة المسلوبة المزعومة .

الوثيقة تبين الموافقة ومنع الشيعة من مقاومة الاحتلال ، ومصداقها فتوى السيستاني المشهورة .
لمن يدعي كذب الوثيقة وأن هناك مقاومة شيعية فليسأل المجرم مقتدى الصدر عن تشكيل جيشه المخزي بسبب الخلاف مع السيستاني على مرجعية الحوزة ونفائس ضريح الإمام علي رضي الله عنه بداية الاحتلال .
ومن يدعي عدم صحتها فليقارن بالواقع والتصريحات للساسة والعوام خاصة في الحرب الدائرة في الأنبار.

الوثيقة تنبيه لجماعة أخوان سنة وشيعة للمصير الذي ينتظرهم .
لهذا نحن سنة ونفتخر بطائفيتنا في زمن نُهاجم بطائفية ، وسنبقى حتى مسك الحكم أو التقسيم .
ديننا الحق ولا للتشيع ولا نأتمن للشيعة أهل الغدر وخدم إيران .






هناك تعليقان (2):

  1. لم استطع قراءة المقال ، هل بالامكان وضعه بصيغه اخرى مقروءة ويفضل ارفاق الرابط الالكتروني
    مع خالص التحية

    ردحذف
  2. هذه قصاصة من صحيفة الكترونية نقلتها من فيسبوك لأخواننا في الأحواز السطر الأول يقول المحرر العربي / النجف ..... عليها بخط اليد بهار 2008 مع العدد 248، تتبعت الجريدة بهار تبين ان السلطات الإيرانية منعت اصدارها مؤخرا بعد سجن المدير بسبب مقالة شككت في كون علي رضي الله عنه اول خليفة ، والمعلومات موثقة قي عدة مواقع ..... قم بالبحث
    وثيقة التوقيع على احتلال العراق وأبادة العرب

    ردحذف